#مؤشر_الثقةفعالياتفعاليات سابقةمؤشر الثقة 2023 : هل الثقة السياسية في المغرب في تراجع؟

مؤشر الثقة 2023 : هل الثقة السياسية في المغرب في تراجع؟

 

ندوة صحفية

مؤشر الثقة 2023 :

هل الثقة السياسية في المغرب في تراجع؟

 

 

– الإثنين 4 سبتمبر 2023
– الساعة الرابعة زوالا
– فندق صومعة حسان (La Tour Hassan)
– الدعوة مفتوحة

 

ينظم المعهد المغربي لتحليل السياسات ندوة صحفية لعرض نتائج “مؤشر الثقة 2023 : هل الثقة السياسية في المغرب في تراجع؟يوم الإثنين 4 سبتمبر 2023 على الساعة الرابعة زوالا بفندق صومعة حسان (La Tour Hassan)، والذي أنجز بدعم من مؤسسة هنريش بول-المغرب والصندوق الوطني للديمقراطية، وسيتم البث المباشر لأشغال الندوة الصحفية على صفحة المعهد على فيسبوك: https://www.facebook.com/MIPA.Institute

ويهدف مؤشر الثقة في المؤسساتإلى توفير أرضية للنقاش العام حول موضوع الثقة في المؤسسات في المغرب، وتقديم توصيات ومقترحات لصناع القرار لتغيير القواعد المؤسساتية وإصلاحها في سبيل تعزيز الثقة وتمتين المؤسسات. ويستهدف مؤشر الثقة في المؤسساتبشكل أساسي صناع السياسات، والجهات الدولية الفاعلة، ومنظمات المجتمع المدني، والأكاديميين والصحفيين، عبر إشراكهم في مختلف مراحل عملية إعداد المؤشر وكذا صياغة المؤشرات الفرعية وسيتم أيضا تنظيم حملة ترافع لنتائج المؤشر وخلاصاته بعد صدور تقرير مؤشر الثقة في المؤسسات“.

قام المعهد المغربي لتحليل السياسات ببناء مشروع مؤشر ليتم نشره كتقرير سنوي من أجل قياس وتحليل مستوى ثقة المغاربة في مختلف المؤسسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية. يهدف هذا المشروع إلى توفير منصة للنقاش العام حول موضوع الثقة في المؤسسات في المغرب وتقديم توصيات ومقترحات لصانعي القرار من أجل تعزيز الثقة المؤسسية. يستهدف التقرير بشكل رئيسي صانعي السياسات ومنظمات المجتمع المدني والأكاديميين والصحفيين ، من خلال إشراكهم في مختلف مراحل المشروع منذ بدايته.

المعهد المغربي لتحليل السياسات مؤسسة أبحاث مستقلة، تغطي تحليلاته مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية. ويسعى من خلال أعماله إلى تقديم المشورة للفاعلين والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية وهيئات المجتمع المدني بكل أصنافها وذلك وفق قواعد منهجية صارمة تعتمد الحياد والدقة.

 

Avatar

المعهد المغربي لتحليل السياسات

المعهد مؤسسة غير ربحية تعنى بالسياسات العامة وتتخذ من الرباط، المغرب، مقراً لها. يرمي المعهد إلى إجراء أبحاث معمقة حول مختلف الإشكالات المتعلقة بالسياسات العامة من خلال طرح أفكار جديدة لحل المشاكل التي تواجه المجتمع على صعيد الديموقراطية والتنمية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Related Posts